-->

وثيقة تأطيرية حول دمج مكون التوجيه المدرسي و المهني في مشروع المؤسسة

وثيقة تأطيرية حول دمج مكون التوجيه المدرسي و المهني في مشروع المؤسسة


 

وثيقة تأطيرية حول دمج مكون التوجيه المدرسي و المهني في مشروع المؤسسة 

تقديم

تعد المؤسسة التعليمية بشكل عام النواة الأساسية لمنظومة التربية والتكوين ولبنتها الأهم التي لا يمكن الاستغناء عنها بأي حال من الأحوال، حيث يتم من خلالها وعن طريقها الانتقال من أنساق حياتيةٍ أسريةٍ ومجتمعيةٍ معينة إلى نسق مؤسستي يغلب عليه طابع التنظيم لا من حيث الزمان والفضاء ولا من حيث الموارد بغية تقديم مختلف الخدمات التربوية والتعليمية التعلمية الأساسية إعمالا لمبدأ القرب والفاعلية في أفقِ تحقيق الاندماج الثقافيّ للمتعلمِ، وأيضا تيسير اندماجه وتفاعلِه الإيجابيّ مع بيئته ومحيطه. ذلك أن المؤسسة التعليمية تبقى هي القناة الرئيسية في تفعيلِ  مجمل السياسات التربويّة ذات الأبعاد المتنوعة وطنية كانت أوجهوية ومحلية، في إطار سياسة ''اللامركزيّة'' و''اللاتمركز'' في تدبير وتسيير هذه المنظومة على المستوى المجالي بفعالية كبيرة .

 

وعلى هذا الأساس فإن الدور المحوري للمؤسسةِ التعليميةِ في بنية النظام التربوي المغربي يفرض في وضعه الراهن دعم الاستقلالية من خلال تبني مقارباتٍ تشاركيةٍ وتعاقدية هادفة في الحكامة والتدبير. وبناء عليه دعت الرؤية الاستراتيجية للإصلاح إلى ضرورةِ إرساءِ نظامٍ للحكامةٍ الترابية للمنظومة التربويّة في أفقِ الانفتاحِ على الجهوية المتقدمة، وذلك من خلال تحديد واضحٍ وصريحٍ للسلطِ والأدوارِ والمهامّ وكذا كيفية توزيعِها على كلّ المستوياتِ، لاسيما من خلال إسناد مسؤوليّة تدبير وتسيير منظومة التربية والتكوين، عبر تفويض مجموعة من الصلاحياتِ والمهام ذات الأولوية في إطار تحقيق الاستقلاليّة والتعاقد والمحاسبة،  مرورا بالبنيات الجهوية ثم الإقليميّة وصولا في المرحلة النهائية إلى المؤسسات التعليمية، وأيضا عبر استكمال تفعيل اللامركزية واللاتمركز وأجرأتهما، وخاصةً ما يرتبط بدعم استقلالية كافة بنياتِ التدبير وتأهيلِها للقيامِ بأدوارها ومهامها، ومنها المؤسّسات التعليميّة عبر مشروع المؤسّسة .


 وفي هذا السياق أشار التقريرُ العام للنموذج التنموي بشكل صريح إلى ضرورة جعل جميع المؤسسات تتحمّل مسؤولياتها حتى تصبح محركا أساسيا لتغيير وتعبئة كافة الفاعلين الأساسيين، واقترح أيضا تبني مقاربة تشاركية فعالة ودامجة قصد تدبير التغيير بغية تجاوزِ حالاتِ المقاومة، والقدرة على خلق دينامية واضحة المعالم للتقدم والازدهار انطلاقا من أرض الواقع .

 

وزارة التربيّة الوطنية والتعليم الأولي والرياضة - الوحدة المركزية للتوجيه المدرسي والمهني


 


شارك الموضوع مع أصدقائك لتعم الفائدة

البريد الإلكتروني للاستفسارات

larachediver@gmail.com

 إرضاؤكم أولويتنا حفظكم الله ورعاكم

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

مستجدات تربوية

2016